شــــ كريــــزي ــبـــابـ


    منقول: حادث اليم اودى بحياة والدتة فكتب الشاب قصيدة تبكي اللي مايبكي

    شاطر
    avatar
    Admin
    مدير عام
    مدير عام

    عدد المساهمات : 173
    تاريخ التسجيل : 15/04/2009

    منقول: حادث اليم اودى بحياة والدتة فكتب الشاب قصيدة تبكي اللي مايبكي

    مُساهمة  Admin في الأربعاء أبريل 29, 2009 12:18 am

    اقرءوا معي ما كتبه هذا الشاب المتهور الذي تعرض إلى حادث وكانت معه أمه
    فتوفيت وبقي هو علي قيد الحياه وكتب القصيده هذي...
    :::
    ::
    :

    يواسيني وانا الميت وحالي يجبر الدمعات........تسيل من الذي فيني ويبكي وهو يواسيني
    وانا ابكي واتنهد وارسم بالحزن لوحات.........يجبروني عشان امشي ورجلي ما تمشيني
    قتلت رعايتي بيدي قتلت الحب والرحمات........حرمت النفس من حقها وانا ابكيها وتبكيني
    وكنه حلم قدامي يقيدني من الصرخات.........ابي اصحى ولكني عجزت القى ال يصحيني
    فداك القلب يايمه ومهما قلت من كلمات .........صغيره في كبر حقك بس اتمنى تعذريني
    نهبت الفرح من بيتي صحيح اني خسيس الذات.....صحيح اني ولد طايش وكل ما أسمعه فيني
    تجول عيونهم فيني تفصل مني قياسات ........وتشيح وجوههم عني وكني غيرت ديني
    يظنوا حزنهم اكبر وهم اصحاب هالمأساة ........وانا اتحدى اذا فيهم ربع ما يحترق فيني
    نقص قدري بعد موتك وغابت نشوة اللذات .........وصار الهم عكازي اباكيه ويباكيني
    عطيتيني بدون حساب ولا سمعتك تقولي هات ......وانا اشرب حيل من دمك ودمك ما يكفيني
    يايمه ارجعي كافي ابجلس معك لو لحظات ............واقبل ايدك ورجلك وافرش لك رمش عيني
    يايمه ما تحملهم يقولوا فات ما قد مات ..........تعالي غيري هالقول واطيعك باقي سنيني
    واترك عادة التدخين وانفذ ما تبي بسكات ........واصلي الفجر في المسجد قبل منتي تصحيني
    يايمه ارجعي تكفين وطفي شمعة الآهات .......ابيك انتي ولا غيرك على موتك تعزيني
    وضميني وداويني مثل ما كانت الهقوات ........ما ابي احدن يواسيني ابيك انتي تواسيني
    دخيلك بس لا تبكي اذا شفتي بي الدمعات ..........انا مقوى ابكيك اذا انتي تبكيني ..

    كم آلمني مشهد الشاب وهو يتفوه بكلمات الحب والاعتذار لأمه المتوفاة
    خصوصاً إذا توفت في حادث أليم وأمام عيني ابنها الذي يقف مكتوف اليدين
    لا يستطيع عمل أي شيء لانقاذ والديه
    اناشد كل شاب وشابة أن لا يتوانى في طلب رضا والديه وخاصة الأم
    ولا يذنب في حقهما لانهما سبب وجودنا في الحياة فبدونهما لما كــُنـَّا

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء سبتمبر 26, 2017 6:51 pm